عرب وعالم / SputnikNews

تقارير: تزايد قتلى الجواسيس الأمريكيين... والاستخبارات المركزية تستنفر ضباطها

واشنطن- سبوتنيك. قالت الاستخبارات في برقية سرية للغاية، إن مركز مكافحة التجسس التابع للوكالة نظر في عشرات الحالات في السنوات الأخيرة الماضية التي تنطوي على مخبرين أجانب قُتلوا أو اعتقلوا أو تعرضوا للاختراق على الأرجح، حسبما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" اليوم الثلاثاء.

© Sputnik . Ilya Pitalev

وقال التقرير إنه في السنوات الأخيرة، كانت أجهزة الاستخبارات العدائية في دول مثل روسيا والصين وإيران وباكستان تطارد مصادر وكالة الاستخبارات المركزية وفي بعض الحالات حولتهم إلى عملاء مزدوجين.

أظهر العدد الكبير من المخبرين المخترقين في السنوات الأخيرة، البراعة المتزايدة للدول الأخرى في توظيف ابتكارات مثل المسح البيومتري والتعرف على الوجه والذكاء الاصطناعي وأدوات القرصنة، وذلك لتتبع تحركات ضباط وكالة الاستخبارات المركزية من أجل اكتشاف مصادرهم.

وقال التقرير نقلا عن أشخاص لم يكشف أسمائهم، إن التحذير كان موجها في المقام الأول إلى ضباط الخطوط الأمامية، وهم الأشخاص المتورطون بشكل مباشر في تجنيد المصادر وفحصها.

تابع أخبار العالم الآن من خلال سبوتنيك

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا