عرب وعالم / اليوم السابع

خناقة على مواقع التواصل.. عريس يمني يتلقى تهديدات بسبب فرحه مع عروسه

  • 1/2
  • 2/2

أثار احتفال عروسين بزفافهما بالزي التقليدي الشعبي المتوارث في مدينة تعز اليمنية، موجة من الجدل على وسائل التواصل الاجتماعي، وفق "العربية الحدث".

وتباينت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي بين الرفض والترحيب، إذ اعتبر البعض أنه تجديد للتراث القديم مع الالتزام بالعادات والتقاليد التي يحث عليها الدين الإسلامي، بينما رأى آخرون أن العروسين عبرا بطريقة خالفت المعتقدات وتقاليد بعض القبائل اليمنية التي تفرض على المرأة الحشمة الكاملة وإقامة مراسيم الزواج على نحو منفصل.

وقال العريس عقبة عباس في منشور له على فيسبوك، إنه "تلقى مئات الرسائل والتهديدات على نحو مخيف ومرعب، لكونه احتفل بطريقته وقناعته دون أذية أحد".

وانتشرت العديد من الصور لاحتفال العروسين في مهرجان المنتزه الذي نظمه مكتب الثقافة بتعز، وسط حضور جماهيري كبير خلال أيام عيد الفطر المبارك.

وكانت العروس الشابة هديل نجيب ترتدي فستانا تقليدياً أخضر مع غطاء للرأس والوجه وعلى رأسها المشاقر "ريحان"، إلى جانب عريسها عقبة عباس، الذي يرتدي كوتاً، ومشدة على رأسه وثوبا وخنجر يمان.

وتعد محافظة تعز اليمنية من أكبر المحافظات التي تتميز بالتراث القديم، والموروث الثقافي، الذي عاصر حضارات ذات عمق ثقافي، كالدولة الرسولية (أسسها الملك المنصور، وامتدت من حضرموت جنوباً وحتى مكة شمالاً).

وتتفرد مدينة تعز عن غيرها من مدن اليمن، بالعديد من الملبوسات التراثية، والأزياء الفلكلورية ذات الامتداد التاريخي العريق، بعضها بدأ ينقرض بسبب اجتياح الجلباب الإسلامي، والملابس العصرية للسيدات، فيما حافظت بعض أرياف المحافظة على زيها التقليدي رغم التحول الحاصل.

 


العروس اليمني

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا