عرب وعالم / اليوم السابع

ذعر إسرائيلي من تصاعد هجمات حزب الله فى الشمال بالصواريخ والمسيرات.. أرقام

  • 1/2
  • 2/2

تشهد الساحة الشمالية في الأراضي المحتلة من قبل إسرائيل، والتي ترتبط بالحدود مع الأراضي اللبنانية، حالة من التوتر العسكري المستمر، نظرا لإطلاق قوات "حزب الله" اللبناني العديد من الصواريخ والمسيرات لاستهداف قوات الاحتلال الإسرائيلية، المصابة بالذعر من تلك الهجمات.

ونشر مركز ألما للأبحاث المتخصص في الساحة الشمالية الاسرائيلية عددا من الأرقام التي تشير إلى تصاعد في الهجمات بين الطرفين وهي كالتالي:

مايو 2024 هو الشهر الذي شهد أعلى كثافة لهجمات حزب الله ضد إسرائيل منذ أكتوبر 2023، وفيه نفذ حزب الله 325 هجومًا، وبلغ المعدل اليومي للهجمات 10 هجمات يومياً، مقارنة بشهر أبريل الذي نفذ فيه حزب الله 238 هجوماً بمتوسط 7.8 هجوماً يومياً.

أما بخصوص الأسلحة التي يستخدمها حزب الله، فقد كانت هناك زيادة كبيرة في استخدام الصواريخ المضادة للدبابات والطائرات بدون طيار في شهر مايو، مرتين مقارنة بشهر أبريل:

الأسلحة المضادة للدبابات: 95 حادث إطلاق نار مضاد للدبابات في شهر مايو، مقارنة بشهر أبريل - 50 حادثًا.

الطائرات بدون طيار: في شهر مايو، وقع 85 حادث اختراق لطائرات بدون طيار، مقارنة بـ 42 حادثة في أبريل.

وفي شهر مايو، انعكس اتجاه الزيادة الحادة في تفعيل نظام الطائرات بدون طيار من قبل حزب الله بطريقة ملحوظة للغاية.

وفي الأشهر الأربعة الأخيرة (فبراير-مايو)، كانت هناك زيادة بأكثر من 12 ضعفًا في عدد الطائرات بدون طيار حوادث الطائرات بدون طيار ضد إسرائيل.

عدد حوادث إطلاق الصواريخ في اتجاه تصاعدي طفيف.

وفي مايو، نفذ حزب الله 139 حادثة تصعيد مدرج، مقارنة بـ 128 حادثة في شهر أبريل.

ومنذ بداية الحرب، نفذ حزب الله 1964 هجومًا على الحدود الشمالية، منها 46% استهدفت البنية التحتية والمناطق المدنية.


بيانات مركز ألما

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا