مصر / اليوم السابع

بدء الجلسة الخامسة لمجلس أمناء الحوار الوطنى لاختيار مقررى اللجان

بدأ منذ قليل، الاجتماع الخامس لمجلس أمناء الحوار الوطني لمناقشة اختيار المقررين والمقررين المساعدين للمحاور الثلاثة؛ السياسي والاقتصادي والمجتمعي، واللجان الفرعية الخمسة عشر المتفرعة عنها، وذلك من بين الترشيحات التي قدّمتها الأطراف المشاركة في الحوار وبعض أعضاء مجلس الأمناء، لاختيار الأنسب منها لتولي هذه المهام بتوافق وقرارات مجلس الأمناء.

يعقد مجلس أمناء الحوار الوطنى، اليوم الإثنين، اجتماعه الخامس بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب بمدينة 6 أكتوبر، للتوافق على أسماء المقررين والمقررين المساعدين للمحاور الثلاث، السياسية والاقتصادية والمجتمعية، واللجان الفرعية الخمسة عشر المنبثقة عنها، وذلك من بين الترشيحات التى قدّمتها الأطراف المشاركة فى الحوار وبعض أعضاء مجلس الأمناء، لاختيار الأنسب منها لتولى هذه المهام بتوافق وقرارات مجلس الأمناء.

وأكدت إدارة الحوار الوطنى، أن المحور المجتمعى يعتبر من أوائل المحاور التى تشغل المواطنين وينقسم إلى لجان فرعية ونوعية تمثل أهم قضاياه، وهي: التعليم والصحة والزيادة السكانية و الأسرة والتماسك المجتمعى والأسرة والتماسك المجتمعى والثقافة والهوية الوطنية .

 وأضافت: "أيـام قليلـة تفصلنا عن مرحلة جديدة من مراحل الحوار الوطني، يتشارك بها الجميع من كافة قوى الشعب المصري، ويتناقش خلالها قضايا وموضوعات عدة؛ لنصل معًا إلى جمهورية جديدة تسودها الوئام والتوافق"، ودعت الصفحة الرسمية للحوار الوطنى، متابعيها للمشاركة برأيهم عن القضية الأهم بالنسبة لهم من قضايا المحور المجتمعي.

وأكدت إدارة الحوار الوطنى، أنه رغم اختلاف الآراء وتعدد الأفكار، اجتمع المصريون تحت سماء واحدة، فى وطن واحد، للخروج برؤية موحدة من أجل جمهورية جديدة، مشيرة إلى أن قضايا المحور السياسى تتمثل فى الحوار الوطنى في: مباشرة الحقوق السياسية والتمثيل النيابى والأحزاب السياسى و المحليات و حقوق الإنسان والحريات العامة، ودعت الصفحة الرسمية للحوار الوطنى، متابعيها للمشاركة بالآراء فى أكثر القضايا التى تشغل اهتمامك فى المحور السياسى من خلال التعليقات.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا