الارشيف / سياسة / اليوم السابع

السفير محمد خليل: الوكالة المصرية للشراكة تهتم بمواجهة التحديات بأفريقيا

أكد السفير محمد خليل، الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من اجل التنمية، أن الوكالة تولى أهمية قصوى لسرعة العمل على دفع الجهود فى سبيل مواجهة التحديات الجديدة التى تواجه القارة الأفريقية، وحشد الإمكانات الوطنية والدولية فى سبيل التغلب عليها، التى يأتى على رأسها التحدى الوبائى غير المسبوق المتمثل فى جائحة كورونا، والتغير المناخي، والتطرف والإرهاب، وتعزيز حرية التجارة البينية، موضحا أنه من هذا المنطلق قامت الوكالة بتحديث وتطوير برامجها وأجندة عملها بما يتلاءم مع التحديات الجديدة التى تواجه شعوبنا.

وعقد السفير محمد خليل حفل عشاء مساء اليوم الأحد لكبار الشخصيات الإعلامية الأفريقية المشاركين فى البرنامج الذى تنظمه الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية خلال الفترة من 15 إلى 26 مايو الجارى، لإلقاء الضوء على الجهود الحثيثة التى بذلت لتعضيد أواصر التعاون فيما بين البلدان الأفريقية بغية تنفيذ أهداف التنمية وتحقيق الرخاء لكافة شعوب القارة ولتعريف القيادات الإعلامية الأفريقية على أهم الإنجازات والمشروعات التى تمت فى مصر خلال الفترة الماضية، حيث يشارك فى البرنامج 26 مشاركا من كبار الشخصيات الإعلامية والصحفية البارزة، مشاركين من 22 دولة أفريقية، وحضر حفل العشاء عدد من الصحفيين والإعلاميين المصريين بينهم الكاتب الصحفى محمود مسلم رئيس تحرير صحيفة الوطن ورئيس لجنة الثقافة والسياحة والأثار والاعلام بمجلس الشيوخ، ومحمد نوار رئيس الإذاعة المصرية، ويوسف أيوب رئيس تحرير "صوت الأمة" وخالد إدريس وعلى البحراوى رئيسا تحرير الوفد.

وقال السفير محمد خليل خلال كلمته إن وزير الخارجية ورئيس مجلس إدارة الوكالة، سامح شكرى وجه بتوفير كافة أوجه الدعم لإتمام الزيارة على أكمل وجه، لافتا إلى أن تنظيم حفل العشاء بحضور الإعلاميين والصحفيين المصريين بما يتيح الفرصة لتعزيز علاقات التبادل الإعلامى مع نظرائهم على هامش هذا البرنامج، ونقل صورة حقيقية وواقعية لما يحدث فى مصر، ودعم الجهود الهادفة إلى الارتقاء بمعدلات التنمية فى القارة.

 وأشار السفير محمد خليل إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، أعلن إطلاق الوكالة فى قمة الاتحاد الأفريقى بمالابو عام 2014، لتكون الذراع التنموية لوزارة الخارجية المصرية المعنية بتعزيز تعاون دول الجنوب – الجنوب، وبصفة خاصة فى أفريقيا. وتعمل الوكالة على توظيف كافة الأدوات المتاحة لديها فى سبيل دعم الدول الأفريقية، فى مختلف المجالات، ومن ضمنها المجال الإعلامي، من خلال برامج لبناء القدرات لتأكيد دور الإعلام فى ترسيخ هوية أفريقية موحدة تساعد على الاندماج والتكامل القارى وتعزز من الموقف الأفريقى فى التفاعلات الإقليمية والدولية.

وأوضح خليل أن الوكالة تقوم بإيفاد الخبراء المصريين فى مختلف التخصصات، وتقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى دول القارة، وإيفاد القوافل الطبية، وتقديم المنح الدراسية بالجامعات المصرية إيماناً بدور التعليم فى الارتقاء بحياة الشعوب، وتغيير واقع الدول إلى الأفضل. كما تتعاون مع الوكالات والهيئات الدولية المناظرة والعاملة فى مجال التنمية فى إطار تعاون ثلاثى لتنفيذ برامج مشتركة لصالح الدول الأفريقية، وتحظى بشبكة واسعة من الشركاء الإقليميين والدوليين مثل الجايكا، الفاو، البنك الإسلامى للتنمية، وبنك التنمية الأفريقي، جامعة الدول العربية، الكوميسا، وبرنامج الغذاء العالمى، لافتا إلى أن الوكالة تشرف على مبادرة تنمية دول حوض النيل، من خلال دراسة وتنفيذ العديد من المشروعات ذات الأولوية لدول المنطقة، وتحظى بتأثير سريع وفعال على جودة الحياة فى تلك الدول، خاصة فى مجال إنشاء المراكز الطبية والمشروعات الزراعية وشبكات الرى والطاقة الشمسية وتقديم المساعدات اللوجيستية وغيرها.

وأوضح السفير محمد خليل أن الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية حققت نجاحات عديدة فى محاور مختلفة، أهمها محور تمكين المرأة، الأمن والسلام، الزراعة والري، الصحة، والإعلام، وهى المحاور التى تناولها مكتب الأمم المتحدة للتعاون جنوب – جنوب فى تقرير حديث. وتجدر الإشارة إلى أن كافة المشروعات والبرامج المنفذة تهدف إلى دعم الأشقاء فى تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030، وأجندة أفريقيا 2063. ومن المقرر أن تقوم الوكالة بالتوقيع قريبا على مذكرات تفاهم مع الاتحاد الأفريقى، والآلية الأفريقية لمراجعة النظراء، والنيباد لتنفيذ برامج ومشروعات مشتركة بالقارة.

 

وأنهى خليل كلمته بالإشارة إلى المثل الأفريقى "إذا أردت الركض سريعا أركض بمفردك ولكن إذا أردت الركض بعيدا أركض فى مجموعة".

 وتنظم الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية برنامج لكبار الشخصيات الإعلامية البارزة فى أفريقيا خلال الفترة من 15 إلى 26 مايو الجارى، لإلقاء الضوء على الجهود الحثيثة التى بذلت لتعضيد أواصر التعاون فيما بين البلدان الأفريقية بغية تنفيذ أهداف التنمية وتحقيق الرخاء لكافة شعوب القارة ولتعريف القيادات الإعلامية الأفريقية على أهم الإنجازات والمشروعات التى تمت فى مصر خلال الفترة الماضية.

ويشارك فى البرنامج الحالى 26 مشاركا من كبار الشخصيات الإعلامية والصحفية البارزة، مشاركين من 22 دولة أفريقية، ويتضمن جدول أعمال زيارة الوفد تنظيم عدد من الفعاليات واللقاءات رفيعة المستوى مع كبار الرموز والقيادات السياسية والدينية بالدولة، فضلاً عن تنظيم زيارات ميدانية لجهات مثل هيئة قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة، بالإضافة إلى تنظيم جولة للمعالم السياحية بالقاهرة.

كما سيتم ترتيب عدد من الحلقات النقاشية للوفد مع المجلس المصرى للشئون الخارجية، ومركز القاهرة الدولة لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام، وقيادات وزارة الخارجية لاستعراض جوانب السياسة الخارجية المصرية تجاه اشقائنا من البلدان الأفريقية على وجه الخصوص والمواقف المصرية من القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك بشكل عام.

يذكر أن الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية تقوم بتنظيم هذا البرنامج بشكل سنوى للشخصيات الإعلامية فى أفريقيا لإبراز التصورات الجارية فى مصر والجهود المبذولة لتعضيد أواصر التعاون مع البلدان الأفريقية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا