الارشيف / سياسة / اليوم السابع

خالد عبدالعال يستقبل محافظ العاصمة اليابانية لبحث التعاون المشترك

استقبل اللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة، كويكى يوركى محافظ العاصمة اليابانية طوكيو فى أول زيارة لها لمحافظة القاهرة على رأس وفد رفيع المستوى لبحث سبل تعزيز التعاون بين طوكيو والقاهرة، وذلك ضمن زيارتها لجمهورية مصر العربية للمشاركة فى قمة المناخ COP27 بحضور السفير أيمن كامل مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية والسفير أوكا هيروشى سفير اليابان بالقاهرة.

 

ضم وفد حكومة طوكيو اوزاكي ميوكو المساعد التنفيذي لمحافظ طوكيو، وياماموتو توشيو المستشار الخاص لمحافظ طوكيو للشئون الدولية، ويامادا تاداتيرو نائب المدير العام بمكتب محافظ طوكيو لتخطيط السياسات، وتاكيو أندو مدير الدعم الإداري بقسم الشئون العامة بمكتب محافظ طوكيو، والسيدة هارويو فوكودا مدير قسم التخطيط والشئون الدولية بمكتب محافظ طوكيو، و أوجاوا كيوياسو مدير قسم العلاقات الدولية مكتب محافظ طوكيو، و ناكامورا يوتا نائب مدير المشروعات قسم العلاقات الدولية مكتب محافظ طوكيو، و أوزاكي مينورو نائب مدير التخطيط بقسم العلاقات الدولية بمكتب محافظ طوكيو.

 

وفى بداية اللقاء رحب محافظ القاهرة بمحافظ طوكيو والوفد المرافق لها متمنيًا أن تكون زيارتها لمصر ناجحة، وأن تحقق هذه الزيارة الهامة المزيد من التقارب والتعاون المثمر بين مصر واليابان ، مشيرًا إلى أن علاقات الصداقة والأخوة بين الشعبين المصرى واليابانى ممتدة وعميقة، لأنهما من الشعوب ذات التاريخ والحضارة.

 

وأضاف محافظ القاهرة أن علاقات الصداقة والأخوة بين اليابان ومصر تتميز بالقوة حيث كانت اليابان من أوائل دول العالم التى اعترفت باستقلال مصر فى7 ابريل عام 1922 ثم سرعان ما افتتحت اليابان مفوضية فى مصر عام 1926 وفى عام 1954 رفعت اليابان درجة التمثيل الدبلوماسى فى مصر إلى سفارة لتكون من أوائل دول العالم التى كان لها تمثيلاً دبلوماسيًا فى مصر. 

 

وأكد محافظ القاهرة أنه نظراً لعمق ورسوخ وقوة العلاقات الثنائية بين البلدين وتقارب الرؤى السياسية والعمل المشترك لتحقيق السلام والاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط فقد تهيأ بذلك المناخ المناسب لزيارات متبادلة ولقاءات بين قيادات البلدين مما أكسب العلاقات المصرية اليابانية العمق والقوة , حيث تعددت زيارات الرئيس عبد الفتاح السيسى لليابان فى مؤتمرات ومناسبات كبرى فكانت الزيارة الأولى عام 2016 كأول زيارة لرئيس مصرى لليابان منذ 16 عاماً والتى تعد زيارة تاريخية حيث تم الإعلان عن البيان اليابانى المصرى المشترك تحت عنوان "التعاون من أجل مستقبل أفضل" كما ألقى الرئيس السيسى خطابًا أمام البرلمان وكان بذلك أول رئيس عربى يتحدث أمام البرلمان اليابانى.

 

وأشار محافظ القاهرة إلى أنه تقديرًا لعلاقات الصداقة والتعاون بين مصر واليابان ، فقد وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى فى سبتمبر بإطلاق إسم الراحل " شينزو آبى " رئيس الوزراء اليابانى السابق على محور مرورى جديد كبير بشرق القاهرة تم إنشاؤه كرمز للصداقة بين مصر واليابان.

 

مشيرًا إلى أن المدارس اليابانية التى وجه الرئيس السيسى بتطبيقها بمصر بعد زيارته لليابان تحظى باقبال الشعب المصرى.

 

وأكد محافظ القاهرة أن العلاقات المصرية اليابانية علاقات متميزة اتسعت آفاقها المتنوعة لتشمل تحقيق طفرات كبرى فيما يتعلق بحجم التبادل التجارى بين الجانبين والاستثمارات الكبرى وتدفق السياحة والتعاون المثمر والمشترك فى كافة المجالات مشيرًا إلى أنه لتأكيد قوة علاقات التعاون والشراكة بين البلدين فقد تم إنشاء مكتب للوكالة اليابانية للتعاون الدولى ( جايكا ) للتعاون مع مصر فى مختلف المجالات ، ومن أمثلة التعاون انشاء دار الأوبرا المصرية ، ومشروع إنشاء المتحف المصرى الكبير بالرماية والذى يعتبر أكبر متحف للآثار المصرية على مستوى العالم ، والمشروع القومى لتوسعة المجرى الملاحى لقناة السويس، وتنفيذ المرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق، وكوبرى السلام أعلى قناة السويس، وإنشاء الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا ، وغير ذلك من المشروعات المشتركة بين الجانبين.

 

وأشار محافظ القاهرة إلى أن علاقات التآخى والصداقة والتعاون بين محافظة القاهرة ومحافظة طوكيو تمتد إلى مايقرب من 32 عاماً منذ توقيع اتفاقية الصداقة والتآخى بين المحافظتين فى 23 أكتوبر 1990حيث يجمع كل من القاهرة وطوكيو الكثير من التشابه فهما من أكبر وأهم مدن العالم وكلتاهما من المدن التى تجمع بين التاريخ والحضارة العريقة وبين التقدم والتطور والمدنية الحديثة وتتشاركان فى التحديات خاصة التغيرات المناخية.

 

وأكد محافظ القاهرة خلال اللقاء أن القاهرة هى مدينة ذات حضارة وثقافة وتاريخ تم إنشاؤها منذ أكثر من أكثر من 1050 عاماً ظلت خلالها منارة للعلم ومركزاً للإشعاع الثقافى وتعتبر متحفاً مفتوحاً لحضارات متعددة ( الفرعونية – الإغريقية – الرومانية – القبطية – الإسلامية ) ومقصد سياحى كبير ، مشيرًا إلى أن مصر تحرص على مد جسور التعاون والشراكة بينها وبين العديد من مدن العالم وتأتى فى الصدارة منها اليابان .

 

وأستعرض محافظ القاهرة خلال اللقاء ما حققته الحكومة المصرية خلال 8 سنوات من مشروعات كبرى كإنشاء العاصمة الإدارية بما يعكس حرص جمهورية مصر العربية على تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحسين حياة المواطن.

 

كما أستعرض محافظ القاهرة ما يتم بالقاهرة حالياً من جهود سعياً لتنفيذ خطة التنمية المستدامة فى رؤية مصر 2030 من خلال عدة مجالات ومبادرات من أجل تحقيق مستقبل أفضل صحة وازدهار للمواطنين من خلال تحسين البيئة وزيادة الرقعة الخضراء ، وإنشاء العديد من المحاور والطرق للمساهمة فى تقليل الازدحام المرورى تقليل الانبعاثات الكربونية ، و إنشاء مجتمعات متطورة لتحقيق حياة كريمة للمواطنين.

 

وأضاف محافظ القاهرة أنه فى مجال النقل استطاعت محافظة القاهرة توفير أتوبيسات النقل الجماعى التى تعمل والغاز.

 

وفى ختام كلمته أكد محافظ القاهرة أن التعاون بين محافظة القاهرة وأصدقائها وشركائها من محافظة طوكيو يعكس بكل صدق مدى التقدير والرغبة الصادقة فى تحقيق المزيد من التعاون بينهما كما يوضح عمق روابط الأخوة والصداقة والشراكة التى تجمع بين المدينتين الصديقتين لتحقيق التعاون المثمر والبناء.

 

ومن جانبها أكدت السيدة كويكى يوركى محافظ طوكيو على سعادتها لزيارة القاهرة التى تربطها بطوكيو اتفاقية صداقة منذ عام 1990 معربة عن رغبتها فى تنشيط التبادلات والتعاون بين طوكيو والقاهرة خاصة بمجالات التعليم ، وتحسين التخلص من النفايات ، وتعزيز شبكات النقل الحضرية، والتبادلات بين المدارس الثانوية في القاهرة وطوكيو خاصة وأن القاهرة وطوكيو تتشابهان فى وجود عدد كبير من السكان.

 

ووجهت كويكى يوركى الدعوة لمحافظ القاهرة للمشاركة فى المؤتمر الدولى حول "شبكة المدن العالمية من أجل الاستدامة " الذى سيعقد في فبراير المقبل ، والذى سيتم فيه بحث تقنيات حل القضايا الحضرية للعالم على أساس مفهوم "التكنولوجيا العالية المستدامة للمدينة بطوكيو (SusHi Tech Tokyo)".

 

وثمنت محافظ طوكيو دور مصر فى تعزيز التدابير البيئية ، وجهود الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية فى إطلاق الاستراتيجية الوطنية طويلة الأجل للتدابير المضادة لتغير المناخ في مايو من هذا العام وجهوده لعقد COP27 بشكل رغم الصعوبات التى يعانى منها العالم، مشيرة إلى أنها ستشارك في المائدة المستديرة رفيعة المستوى بالمؤتمر لشرح التدابير التى تتخذها طوكيو فى التغييرات المناخية وكيفية التعامل معها.

 

وأشارت محافظ طوكيو أنها ستزور مدرسة الجلاء لمتابعة تطبيق نموذج المدارس اليابانية بمصر ، كما ستزور محور شينزو آبى رغم أنه لم يكن مدرجًا فى جدول الزيارة تقديرًا منها لتلك اللفتة من الحكومة المصرية.

 

وانتخبت كويكي يوركي محافظًا لطوكيو، في 2016، وهي أول امرأة تنتخب محافظاً لطوكيو، وتمت إعادة انتخابها لولاية ثانية محافظًا لطوكيو في يوليو 2020 وعاشت في مصر لمدة 5 سنوات ودرست في جامعة القاهرة وحصلت منها على ليسانس الآداب قسم الاجتماع.

 

شهد اللقاء نواب المحافظ للمناطق الأربعة والسكرتير العام ، ورئيسى مجلسى إدارتى هيئتى النقل العام ، ونظافة وتجميل القاهرة ومديرى مديريتى الشباب والرياضة ، والتربية والتعليم والمشرف العام على تطوير المناطق الحضرية بالقاهرة .

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا