فن / اليوم السابع

نجمات خطفهن الاعتزال المبكر فى عز نجوميتهن.. إيمان وكاريمان ونورا الأبرز

  • 1/6
  • 2/6
  • 3/6
  • 4/6
  • 5/6
  • 6/6

دائمًا ما تثير أخبار اعتزال النجوم والنجمات الجدل بين الجمهور، ومن بين النجوم الذين اقدموا على خطوة الاعتزال مؤخرًا، المطربة التونسية غالية بنعلى التى أعلنت اعتزالها وتراجعت عن القرار بعدها بساعات، ومن قبلها إعلان الفنانة حلا شيحة منذ أشهر اعتزالها الفن بعد عرض فيلمها الأخير "مش أنا" مباشرة، حيث أثار ذلك التساؤلات حول أسباب إقدام النجمات على اعتزال الفن فى عز نجوميتهن. 

 

لكن لم تكن هاتان النجمتان أول النجمات اللاتى يقبلن على تلك الخطوة دون سابق إنذار وفى عز نجوميتهن، إذ أقبل عليها عدد كبير من النجمات على مر التاريخ الفنى، وهو ما وضع محبيهن فى حيرة وتساؤلات عن تخلهن عن الشهرة والنجومية بتلك السهولة، ومن بينهن: 

 

 

إيمان
إيمان

 

إيمان

 

حبيبة العندليب الأسمر وملك العود فريد الأطرش، النجمة إيمان شاركت في مجموعة من الأفلام في أواخر خمسينات القرن العشرين، وحققت نجاحا كبيرا لكنها قررت في عام 1962 أعتزال المجال الفني والتفرغ للأسرتها، وتزوجت لفترة من فؤاد الأطرش شقيق المغني فريد الأطرش ثم انفصلت عنه لتتزوج من مهندس ألماني أشهر إسلامه، وقدمت عدد من الأفلام الشهيرة منها: أيام وليالى، عهد الهوى، لحن السعادة.

 

 

2019_6_9_6_52_45_908
نيللى مظلوم 


نيللى مظلوم

النجمة الجميلة التى اكتشفها المخرج عباس كامل، وأسست معهدا للرقص الإيقاعي، ولقبت بأشهر راقصة باليه مصرية، قررت هى الأخرى الاعتزال مبكرا في منتصف الستينيات، بعدما قدمت عدد من أيقونات السينما المصرية ومن أشهرها (ابن حميدو) الذى قدمت فيه شخصية لاتانيا أشهر أدوارها، و(علمونى الحب)، و(مغامرات خضرة)، و(فاطمة وماريكا وراشيل)، وآخر أعمالها الفنية فيلم (التلميذة) عام 1961 قبل اعتزالها.  

 

 

لولا صدقى
لولا صدقى

 


لولا صدقى

واحدة من سمراوات الشاشة العربية، برزت في أدوار الفتاة العابثة اللعوب في أواخر الأربعينات وبداية الخمسينات، وقدمت أكثر من 49 فيلما قامت فيها بأدوار ثانية إلا أنها تركت أثرا في ذاكرة السينما، ومن أفلامها المعروفة: (أبو حلموس، المليونيرة الصغيرة، فاطمة وماريكا وراشيل، الأستاذة فاطمة، عريس مراتي)، بعد ذلك اعتزالت التمثيل وسافرت إلى إيطاليا.  

 

 

كاريمان
كاريمان


كريمان

النجمة التى حققت نجومية فى الخمسينيات والستينيات من القرن الماضى، ابتعدت عن الأضواء دون سابق إنذار، بعدما لمعت في دور البنت الشقية، رغم أن عمرها الفنى لا يتجاوز 12 عامًا فقط إلا أنها قدمت خلالها عددًا كبيرًا من الأعمال الفنية، وربما كان دورها في "بنات اليوم" من أبرز أدوارها رغم قصره، كما لعبت دور خطيبة مصطفى (إسماعيل ياسين) في فيلم “الفانوس السحري”، ولعبت دور المهندسة عايدة زميلة المهندس حسين (صلاح ذو الفقار) في فيلم “مراتي مدير عام” وآخر اعمالها فيلم “نورا”.  

 

 

الفنانة نورا
الفنانة نورا


نورا

الفنانة القديرة نورا شقيقة الفنانة بوسي، اعتزلت التمثيل في عام 1996، وهى فى عز مجدها الفني حيث ابتعدت عن الفن، وارتدت الحجاب، وكانت قبلها شاركت فى عدد ضخم من الأعمال السينمائية حققت لها نجومية وتوهج كبير منها: "ضربة شمس" مع المخرج محمد خان والنجم نور الشريف والذى تعاونت معه أيضاً في "الغيرة القاتلة" و"العار" و"أجراس الخطر" و"جرى الوحوش"، وظهرت معه كضيفة شرف فى فيلم "زمن حاتم زهران" و"الفتى الشرير"، وشاركت مع عادل إمام بطولة "غاوى مشاكل" و"عنتر شايل سيفه"، ومع محمود عبد العزيز شاركت فى "ولكن شيئاً ما يبقى" و"الكيف". 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا