فن / اليوم السابع

دقيقة حداد على المنتج محسن علم الدين فى ملتقى أولادنا وحضور سماح أنور

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

 

بدأت فعاليات المؤتمر الصحفي لملتقي أولادنا الدولي لفنون ذوي القدرات الخاصة بالوقوف دقيقة حداد على الراحل المنتج محسن علم الدين، وذلك بحضور الفنانة سماح أنور ووزيرة الثقافة نيفين الكيلاني ومدحت العدل.

 

ووصلت منذ قليل وزيرة الثقافة نيفين الكيلاني والسيناريست مدحت العدل إلى مكتبة القاهرة بالزمالك لحضور المؤتمر الصحفي للاعلان عن تفاصيل الدورة السادسة لملتقي أولادنا الدولي لفنون ذوي القدرات الخاصة التي تقام يوم 15 سبتمبر في الأوبرا المصرية على خشبة المسرح الكبير. 

 

ومن المقرر أن يتم بث الحفل مباشرةً من خلال صفحة أولادنا على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، حيث يقام ملتقى أولادنا تحت رعاية رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي وبالتعاون مع وزارات الثقافة، التضامن الاجتماعي، وزارة السياحة والآثار والهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، التخطيط، الشباب والرياضة، الهجرة وشؤون المصريين بالخارج  وعدد من مؤسسات الدولة من القطاعين العام والخاص.

 

وتنظم الملتقى مؤسسة "أولادنا لفنون ذوي القدرات الخاصة" برئاسة سهير عبدالقادر التي أكدت أن هذه الدورة ستشهد لقاء أولادنا من ذوي القدرات الخاصة مع فرق مهرجان الفنون والفلكلور الأفروصيني، حيث يتم مشاركة الفرق الفنية- الإفريقية والصينية والعربية، للعام الثاني على التوالي.

 

وأضافت "عبدالقادر": يقام الملتقى وفق إجراءات احترازية مشددة لمكافحة فيروس كورونا حرصا على سلامة المشاركين.

وأشارت إلى أن الملتقى يساهم بشكل كبير في نشر التفاؤل والحب بين أفراد المجتمع وكذلك دعم العمل الخيري والتشجيع عليه من خلال الدمج بين اولادنا وعدد من الفرق الدولية المشاركه، وكذلك يساهم في الدور الترويجي للسياحة المصرية، حيث الاحتفاء بالوفود الأجنبية المشاركة ونشر صورة إيجابية وتصدير الصورة المناسبة التي تليق بمصر.

 

سماح انور ومدحت العدل
سماح انور ومدحت العدل

مدحت العدل
مدحت العدل

وزيرة الثقافة
وزيرة الثقافة نيفين الكيلانى

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا