فن / الفجر

"مطلبتش من حد ياخدني قدوة".. محمد عطية يعلق على الهجوم عليه بعد تصريحاته

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

وجه الفنان محمد عطية الشكر لداعميه الذين كانوا ضد الهجوم عليه بعد تصريحاته الأخيرة عن زواج المساكنة ببرنامج “ شو القصة” وذلك من خلال حسابه الشخصي على موقع “ تويتر”.

منشور محمد عطية 

كتب محمد عطية: "شكرا على كل رسائل الدعم اللي جاتلي.. فرقت جدا معايا.. لازم تعرفوا اني لا طلبت من حد ياخدني قدوة ولا بحاول أفرض فكري على حد.

تابعت:" لان الناس في مجتمعنا بتبحث عن قدوة تشبه افكارهم ومعتقداتهم تماما ولذلك فهي فكرة مغلوطة عن القدوة.. أسهل حاجة اني أتظاهر باللي انتوا عاوزين تشوفوه وتسمعوه ولكن ده هيكون مش حقيقتي.

 

ختمت:" وأنا أفضل اللي يحبني يحبني زي ما انا من غير ادعاء فضيلة أو نفاق".

 

53e23603be.jpg
منشور محمد عطية

تصريحات محمد عطية 

قال الفنان محمد عطية خلال استضافته فى البرنامج: "انا ارفض فكرة الزواج قبل أن يعيش الرجل لفترة مع السيدة التى سوف يتزوجها اي ( المساكنة)،كما أخشي انجاب بنت حتي لا تتعرض إلى الكثير المضايقات التى يفعلها البعض ضد السيدات فى المجتمعات العربية".

 

 

أوضح الفنان محمد عطية إنه قد تعرض للتحرش على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، مؤكدًا إنه لم يقم بهذا الفعل طيلة حياته.

وعند اتجه الحوار لسؤاله عن حياته العاطفية رد محمد عطية قائلا: "لا أعيش قصة حب حاليًا، وهو الأمر المريح بالنسبة لي، فارتباطي العاطفي مرهون بالعثور على فتاة تؤمن بفكرة قبول حياة الآخر كما هي".

 

عندما اتجه الحوار حول أن الطلاق يكون بيد المرأة رد قائلا: "الموضوع أبسط من كدة.. أنا قولت لكل اللي ارتبطت بيهم لو حسيتي انك ما بقيتيش تحبيني امشي، وده سبب كافي بالنسبة لي".

محمد عطية يوضح رأيه في الزواج المدني

bb01a1e525.jpg

كما أوضح" عطية" إنه يوضح الزواج المدني قائلا: "أفضل الزواج المدني، وأتزوج على حسب الشخصية نفسها أيا كانت ديانتها إسلامي، مسيحي، المهم يكون الشخص اللي قدامي إنسانة، ده لو أنا أتجوزت.. لأن الزواج عرف بشري اخترعوه بسبب الزراعة، ولو أنا بحب إنسانة ليه المجتمع والقوانين تدخل ما بينا؟، كما ان الأنسب أتجوز من غير عقد زي المساكنة، لأن المعظم بيتجوز عمياني مع أن الجنس جزء مهم في العلاقة، وأغلب حالات الطلاق بتحصل بسبب عدم توافق في الحياة الجنسية، فالأفضل نعيش مساكنة ونشوف ينفع نعيش مع بعض ولا لأ"

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا