فن / اليوم السابع

الملكة راينيرا تأمر بذهاب التنانين إلى الحرب فى House of the Dragon 2

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

شهدت أحداث الحلقة الرابعة من الموسم الثانى من مسلسل House of the Dragon، مشادة ما بين الملك إيجون الثانى وشقيقه الأمير إيموند، في محاولات من الأول للسيطرة على الوضع بعد أن فشلوا في السيطرة على قلعة هارينهال، إلا أن الخير استطاع أن يخرجهم من هذا المأزق من خلال ختيار السيطرة على قلعة روكس ريست لأنها صغيرة ويتمكن من السيطرة عليها اسرع.

ودار نقاش ما بين الملكة أليسنت واللورد لاريس سترونج بعد غيابها عن حضور المجلس الذى بررته بإنها متوعكة بسبب عشاء اليوم الذى سبقه، ألا ان الأخير لمح إلى حمل الأولى من السير كريستول كول وأنها يجب ان تخاف على حياته، ألا ان اليسنت أكدت له أنها مهتمة بما سيحدث حولهم، خاصة أن الحرب قادمة لا محالة.

وعادت أحداث الحلقة الرابعة من الموسم الثانى من مسلسل House of the Dragon إلى قلعة هارنهال من جديد، حيث حلم الأمير دايمون بكابوس جديد، ولكن هذه المرة يظهر في الكابوس على هيئة إيموند تارجايان، ويختفى فيقابل الأمير دايمون أليس ريفرز، التي يشعر بأنها السبب في رؤيته لكل هذه الكوابيس، والتي تخبره بانه يتواجد في قلعة هارينهال بسبب مشاجرته مع زوجته المكلة راينيرا، وانه لم يرسل الغربان ليخبرهم بسيطرته على القعة لأنها يريد الجلوس على العرش الحديدى، والتي تعطيه بدورها مشروب يشربه ومن ثم يجد نفسه جالس مع السير ويليم بلاكوود، والسير سايمون سترونج، حيث يؤكد الأول لـ الأمير دايمون انه لا يخلف وعده بولائه لزوجته الملكة راينيرا، ومن ثم تظهر له زوجته الراحلة لينا فيلاريون على هيئة الساقية.

لتنتقل أحداث الحلقة الرابعة من الموسم الثانى من مسلسل House of the Dragon، إلى كينجزلانديج من جديد حيث يجتمع المجلس الصغير ويحاولون الوصول إلى طريقة جديدة للسيطرة على أكبر قدر من الأراضى، ويجلس الملك إيجون الثانى مع والدته الملكة أليسنت ليشتكى لها من طريقة تعاملهم معه، وطريقة تجاهل الأمير إيموند لـ أوامره، لتؤك لها الأخيرة أن ما يجب عليه فعله هو أن يفعل ما يطلب منه، خاصة مع كم التضحيات الكبيرة التي قاموا بها من أجله.

لتنتقل أحداث الحلقة إلى حيث يعسكر السير كريستول كول الذى يأمر جنوده بالتحرك إلى روكس ريست للمعركة بالرغم من رفض السير جواين هايتاور، خاصة وأن دراجونستون على الجهة المقابلة لهم.

وقررت الملكة راينيرا التي عادت إلى دراجونستون بتحرك التنانين للحرب ضد الفريق الأخضر، وطلبت منها الأميرة رينيس عمتها ان تتجه جهة السير كريستول كول وجيشه، بعد أن قامت بالذهاب إلى كينجزلانديج في محاولة منها للوصول إلى حل مع الملكة أليسنت دون الدخول في حالة حرب.

ومن ثم يختار الملك إيجون الثانى الذهاب إلى حيث يعسكر السير كريستول كول على ظهر تنينه سنفاير دون مشوره من احد.

الأمير إيموند
الأمير إيموند

 

الأمير دايمون
الأمير دايمون

 

الملك إيجون الثانى
الملك إيجون الثانى

 

الملكة راينيرا
الملكة راينيرا

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا