اقتصاد / اليوم السابع

صرف 48 مليون جنيه جديدة من فوائض شركات التأمين التكافلي على الأعمال الخيرية

اتفقت لجنة التصرف في فوائض شركات التأمين التكافلي غير الموزع، على التبرع بمبلغ مالي جديد يقدر بحوالي 48 مليون جنيه لإنفاقه في الأعمال الخيرية، وتوجيهه كدعم مالي للجهات التي تقدم الرعاية طبية للمواطنين بمقابل رمزي أو بدون مقابل.

 

وشارك الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية، في فعاليات اجتماع لجنة التصرف في فوائض شركات التأمين التكافلي غير الموزع، والمشكلة برئاسة المستشار رضا عبد المعطى-كبير مستشاري رئيس الهيئة، وتضم في عضويتها الأعضاء المنتدبين لشركات التأمين التكافلي البالغ عددهم 10 شركات بجانب ممثل عن لجان الرقابة الشرعية، حيث تم لقاء ممثلي الجهات الراغبة في تلقى التبرعات لعرض مشروعات الرعاية الصحية الموجهة للمواطنين الأكثر احتياجًا في زمام مجتمعاتهم، ومناقشة أعضاء اللجنة في تصورهم للدعم المالي المطلوب توفيره لشراء الأجهزة والمستلزمات الطبية اللازمة لتشغيل مشروعات الرعاية الطبية الجديدة أو المراكز الطبية القائمة وتخطط لزيادة طاقتها الاستيعابية لتقليل قوائم انتظار المرضى.

 

وقال الدكتور محمد عمران، إن اللجنة وبكامل أعضائها اتفقت على التبرع بمبلغ 10 ملايين جنيه لمستشفى طب الأسنان التعليمي الجامعي التابع لجامعة القاهرة، ومبلغ 7 ملايين جنيه لمستشفى سوهاج العام، وبمبلغ 7.4 مليون جنيه لمستشفى باب الشعرية الجامعي، ومبلغ 5 ملايين جنيه لمؤسسة بهيه للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي للسيدات، ومبلغ 5 ملايين جنيه لمستشفى سرطان الأطفال 57357، ومبلغ 3.5 مليون جنيه لجهتي مركز صحة الأسرة بنهطاى محافظة الغربية ومستشفى طب المنصورة الجامعي التابع لجامعة المنصورة، بالإضافة إلى التبرع بمبلغ 10 ملايين جنيه إلى حساب المساهمة في علاج العاملين بقطاع التأمين.

 

 

وقال رئيس الهيئة، إن شركات التأمين التكافلي البالغ عددها 10شركات قدمت نموذجاً مشرفاً للمجتمع بممارسة مسئوليتها ودورها المجتمعي بإيجابية رائعة لخدمة الوطن والإسهام في زيادة القدرة التشغيلية للجهات التي تقدم الرعاية الصحية للمواطنين بدون مقابل وتقليل قوائم الانتظار للمرضى بها، بجانب المساهمة في رفع مستوى الخدمة الطبية للطبقات الأكثر احتاجاً.

 

 وأشاد باستجابة شركات التأمين التكافلي لتلبية احتياجات المواطنين، والتبرع بحوالي 200 مليون جنيه لأعمال الخيرية على مدار الأربع سنوات الماضية من الفوائض المالية التي لم يتقدم حملة وثائق التأمين (المشتركين) بشركات التأمين التكافلي للحصول عليها وخاصة في نوعية الوثائق ذات الأقساط المنخفضة.

 

سبق وقررت هيئة الرقابة المالية في عام 2019 تشكيل لجنة للتبرع بفوائض شركات التأمين التكافلي غير الموزعة في أوجه الخير، بعد ما تبين للهيئة أثناء الفحص الدوري لشركات التأمين التكافلي ومتابعة صرف التعويضات لشركات التأمين التكافلي والتي يكتتب 6شركات منها فى فروع الممتلكات والمسئوليات وأربع فى الحياة عن وجود فوائض غير موزعة بصندوق حملة الوثائق(المشتركين) لدى شركة التكافل ولم يتم التصرف فيه، ومرَ عليها أكثر من 3 سنوات، وحرص الرقابة المالية على مطالبة شركات التأمين التكافلي بموافاتها ببيان دوري بحركة رصيد الفائض غير الموزع، ليتم تجنيب هذا الرصيد فى حسابات منفصلة تمهيداً لتوزيعه على جهات الخير والبر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا