الارشيف / السعودية / صحيفة عاجل

البدء في تركيب أجهزة الصدمات الكهربائية القلبية بالحرم المكي

أعلنت وزارة المالية البدء في تركيب أجهزة الصدمات الكهربائية القلبية وإزالة الرجفان البطيني (AED) في مشروع التوسعة الثالثة للحرم المكي الشريف، وذلك بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر السعودي، ضمن مشروع (من أحياها) الذي تتبناه الهيئة.

وقال الرئيس المكلف لمكتب إدارة المشاريع بوزارة المالية، المهندس مشعل ضاحي (وفقًا لبيان الوزارة عبر موقعها الإلكتروني)، إن الدراسات العلمية أثبتت أن هذه الأجهزة تزيد من فرص النجاة في حالات توقف القلب والتنفس.

وأشار إلى أن التعامل معها لا يتطلب أي خلفية طبية، وإنما بعض التدريبات البسيطة على طريقة الاستخدام وكيفية التعامل مع حالات عدم التنفس أو التوقف القلبي، وأن هيئة الهلال الأحمر السعودي ستوفر التدريب اللازم لأعداد كبيرة من منسوبي أمن الحج والعمرة والعاملين بمشروع التوسعة.

وأوضح المهندس ضاحي أن أجهزة الصدمات الكهربائية القلبية لا تشكل أي خطر طبي؛ إذ إنها تعمل بشكل آمن وآلي؛ فهي تقوم بإجراء تحليل بيانات كهرباء القلب، وبعد التحليل تصدر صدمة كهربائية لإنعاش القلب والمحافظة على الحياة كما في حالتي توقف القلب بسبب الرجفان البطيني أو التسارع البطيني دون نبض.

يذكر أن مكتب إدارة المشاريع بوزارة المالية يشرف منذ إنشائه عام 1438هـ على مشاريع خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف التي تتضمن التوسعة السعودية الكبرى للمسجد الحرام، ومشروع زيادة الطاقة الاستيعابية للمطاف، بالإضافة إلى مشروع التوسعة السعودية الثالثة للمسجد النبوي الشريف وساحاته والعناصر المرتبطة بها.

كما يتولى مسؤولية الإشراف على أعمال الصيانة الدورية لعناصر الكعبة المشرفة منذ شهر شوال 1440هـ الموافق يونيو 2019م، وبالإضافة إلى ذلك، يشرف المكتب على محفظة المشاريع الإنشائية لوزارة المالية المنتشرة في أنحاء المملكة.

اقرأ أيضا:

تخصيص مصلى وإنشاء عيادة طبية افتراضية بالمسجد الحرام لخدمة المعتمرين

السديس يشيد بالموافقة الكريمة بإتاحة الطواف لغير المعتمرين بالدور الأول من المسجد الحرام

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا