السعودية / عكاظ

الصحة العالمية تحذّر: «مرض قديم» يهدد الأطفال مجدداً

حذرت منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، مما وصفتاه بـ«عاصفة ظروف مثالية» لتفشي مرض الحصبة بين الأطفال. وقالت المنظمتان إن حالات الإصابة بالحصبة في أنحاء العالم زادت بنسبة 79% في الشهرين الأولين من 2022، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأُبلغ عما يقارب 17338 حالة حصبة في أنحاء العالم في يناير وفبراير 2022، مقارنة بـ9665 حالة خلال الشهرين ذاتهما من ، وتشمل البلدان التي شهدت أكبر حالات تفشي المرض: الصومال واليمن ونيجيريا وأفغانستان وإثيوبيا.

وحسب الإحصاءات، حدث 21 تفشيّاً كبيراً للمرض في الأشهر الـ12 الماضية، من أبريل 2021 حتى أبريل 2022، وأُبلغ عن معظمها في أفريقيا ومنطقة شرق البحر المتوسط، ومن المحتمل أن يكون هذا الرقم أعلى بكثير.

وسجلت أفريقيا زيادة بنسبة 400% في معدلات الإصابة بالحصبة، لتصل إلى أكثر من 17 ألف حالة بين يناير ومارس الماضيين.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الزيادة في الحالات «علامة مقلقة على زيادة خطر انتشار الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاحات»، محذرة من «تفشٍّ أكبر يؤثر على ملايين الأطفال».

وأشارت إلى أن الاضطرابات المرتبطة بوباء كورونا وعدم المساواة في توزيع اللقاحات، تترك الأطفال من دون حماية من أمراض يمكن الوقاية منها باللقاحات، مثل الحصبة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا