السعودية / عكاظ

من وراء محاولة استهداف صحفيين روس في برلين ؟

تحقق شرطة برلين في حادثة العثور على قنبلة قرب مقر وكالة أنباء روسية كانت معدة للتفجير قبل أن يتم تدميرها بمعرفة خبراء المفرقعات أمس (الجمعة). وكشفت الشرطة الألمانية اليوم (السبت) تفاصيل جديدة حول الواقعة، مؤكدة أن محاولة استهداف وكالة الأنباء قد تكون مرتبطة بحرب أوكرانيا.

من جانبها، أعلنت السفارة الروسية إحباط هجوم إرهابي بالمتفجرات ضد صحفيي وسائل الإعلام الروسية وعائلاتهم في برلين. وقالت مصادر إنه تم العثور على جسم مشبوه في المبنى الذي يعيشون فيه، وبعد عمليات التحقق أكد خبراء المتفجرات أنها عبوة ناسفة مزروعة في محراب المبنى. وأرسلت السفارة الروسية مذكرة إلى وزارة الخارجية الألمانية تطالب بالتحقيق في الحادثة.

بدورها، طالبت الخارجية الروسية السلطات الألمانية ودول الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي الأخرى باتخاذ تدابير فورية لحماية الصحفيين الروس وأفراد عائلاتهم على أراضيها. واعتبرت في بيان أن الحكومة الألمانية ملزمة بإجراء تحقيق شامل في هذه الجريمة.

وأضافت الوزارة أن القرار المسيس بإبعاد وسائل الإعلام الروسية عن البث في الاتحاد الأوروبي كان نذيرا لتخويفهم الجسدي حتى القضاء عليهم. ودعت إلى ضرورة تقديم تقييم محايد لهذا الهجوم الفاضح على المبادئ الأساسية للديموقراطية - حرية التعبير وسلامة الصحفيين - من خلال الهياكل المتخصصة لحماية حقوق الصحفيين في الأمم المتحدة واليونسكو ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا