السعودية / المواطن

جدل بعد حديث طارق الحبيب عن استبدال حجاب الطفلة بقبعة أثناء السفر

أثار الدكتور طارق الحبيب، استشاري الطب النفسي، جدلًا واسعًا بين مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد حديثه عن عدم الحاجة لحجاب الطفلة الصغيرة أثناء السفر مشيرًا إلى أنه يمكن استبدال الحجاب بقبعة جميلة.

تغطية الشعر بقبعة

وقال الدكتور طارق الحبيب في مقطع فيديو نشره على حسابه بموقع “تويتر”، إن سيدة سألته بشأن سفر ابنتها الصغيرة البالغة من العمر 12 عامًا دون حجاب. ورد عليها الحبيب بالقول إن الحجاب يعني تغطية الشعر، لذا من الممكن أن تغطيه الفتاة بقبعة جميلة تتزين بها أثناء السفر.

وأضاف أن السفر يعتبر حرية وانطلاقًا، والطفل يراه كذلك، ومع ارتدائها الحجاب ستعتبره تقييدًا عكس الكبار، ولذلك من الممكن أن ترتدي أي شيء يزينها ويحببها في هذه العبادة في الوقت نفسه.

واختلف المغردون على هذا المنطق، فقالت إحدى المغردات “جميل كلامك دكتور، استغرب لما اشوف بنت تمشي مع والدتها وعمرها ١٣ ولا ترتدي الحجاب وإذا قلت لها حاولي تحببينها في الستر من الآن بدون إجبار وراح تحبه ويصير عبادة”.

الستر هو الأصل

فيما قال آخر “نعم الأصل هو الستر ولكنه مقنن وموضح فى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم”.

وأشار مغرد آخر إلى أنه يجب أن يتم حجاب الأطفال في العبادات والفرائض بهذه الطرق المحببة إليهم، إنما في سن معين تكون الفتاة مكلفة وجوبًا على الفرائض والعبادات بما فيها الحجاب.

وانتقد آخر الأمر قائلا: “بنت بعمر 12 تعتبر في الإسلام امرأة فالواجب عليها أن تتستر تسترا كاملا ولا يجوز لك أن تفتيها بلبس قبعة.. ليس كلامك هذا موافقًا للشرع”.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المواطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا