السعودية / عكاظ

لتأمين «المرور الحر».. بريطانيا وطالبان وجها لوجه في الدوحة

كشفت السلطات البريطانية فتح «خط ساخن» لإجراء محادثات مع حركة طالبان لتأمين «مرور حر» لرعاياها وحلفائها إلى خارج أفغانستان. وأعلنت الحكومة البريطانية في بيان اليوم (الأربعاء)، توجه الممثل البريطاني الخاص لعملية الانتقال في أفغانستان السير سايمن غاس إلى الدوحة للقاء قادة طالبان. وقال متحدث باسم الحكومة إن غاس سيلتقي ممثلين كبار من طالبان لتأكيد أهمية مرور حر من أفغانستان للمواطنين البريطانيين والأفغان الذين عملوا معنا، وهو أول تأكيد علني لوجود مساع دبلوماسية بين لندن وطالبان.

ووعد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم، باستقبال «حار» لآلاف اللاجئين الأفغان الذين يصلون إلى المملكة المتحدة. وقال جونسون في بيان: «ندين بالكثير للذين عملوا مع القوات المسلحة في أفغانستان وأنا مصمم على منحهم مع عائلاتهم الدعم الذي يحتاجونه لإعادة بناء حياتهم هنا في المملكة المتحدة».

وكانت لندن انضمت إلى الولايات المتحدة في عملية ضخمة لإجلاء أكثر من 100 ألف شخص من أفغانستان. وتمكن حتى الآن، أكثر من ثمانية آلاف أفغاني عملوا مع بريطانيا من مغادرة أفغانستان، بعدما أكدت أن بإمكانهم الإقامة على الأراضي البريطانية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا