السعودية / صحيفة عاجل

محام: متابعة الإرهابيين بمواقع التواصل جريمة.. وجهات العمل يحق لها متابعة حساب موظفيها

قال المحامي ماجد قاروب، إن متابعة شخصيات مصنفة ضمن قوائم الإرهاب في مواقع التواصل جريمة وعقوبتها تصل إلى السجن 8 سنوات ويحق لجهة العمل متابعة حساب الموظف لديها.

السجن عقوبة الترويج للإرهاب

وخلال تصريحات لـ«الإخبارية»، أشار قاروب، إلى أنه بحسب نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله يعاقب بالسجن لمدة لا تزيد على 8 سنوات ولا تقل عن 3 سنوات كل من أيّد فكرًا إرهابيًا أو دعا له أو كيان إرهابي أو جريمة إرهابية أو منهج مرتكبها أو أفصح عن تعاطفه معه أو سوّغ فعله أو جريمته أو روّج لها وأشاد بها أو حاز أو أحرز أي محرر أو مطبوع أو تسجيل بقصد النشر أو الترويج أيا كان نوعه ويتضمن تسويغًا أو ترويجًا لفكر إرهابي أو لجريمة إرهابية أو إشادة بذلك.

متابعة حساب الموظف

وأكد ﺍﻟﻤﺤﺎﻣﻲ قاروب أنه يحق لجهة العمل متابعة حساب الموظف على تويتر وتوجيهه ومحاسبته على متابعة الحسابات التي تدعم الإرهاب والتطرف، مؤكدًا أن ذلك من أهم مسؤولياتها في هذه المرحلة التي نعانيها بسبب الإرهاب والتطرف.

وأوضح أن نص المادة 35 من نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله، ينص على أن: يعاقب بالسجن لمدة لا تزيد على 25 سنة ولا تقل عن 8 سنوات كل من حرض آخر على الانضمام إلى كيان إرهابي أو المشاركة في أنشطته أو أجندته أو أسهم في تمويل أي من ذلك، فإن كان قد عمل على منعه من الانسحاب من الكيان أو استغل هذا الغرض ما يكون عليه من ولاية أو سلطة أو مسؤولية أو أي صفة تعليمية أو تدريبية أو توجيهية أو اجتماعية أو إرشادية أو إعلامية فلا تقل عقوبة السجن عن 15 سنة.

واختتم قاروب حديثه، بمطالبة الجهات الحكومية والهيئات ووزارات التعليم والصحة والرياضة والموارد البشرية والتجارة وغيرها بتحذير منسوبيها ومستفيديها لتحصين الوطن والمجتمع وأبنائه من الداخل من كل محاولات الاختراق الخارجية.  

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا