الارشيف / رياضة / عكاظ

«هفوات» بفقرات بروفة الحفل.. والإنارة ضعيفة

استعدادا لاحتضان استاد الميناء الدولي في العراق بطولة كأس خليجي 25 المقرر إقامتها في مدينة البصرة، والتي ستنطلق منافساتها يوم 6 يناير الشهر المقبل، شهد افتتاح الملعب حضوراً جماهيرياً كبيراً بلغ أكثر من السعة الاستيعابية للملعب، والمحددة بـ30 ألف متفرج، حيث اشتمل برنامج حفل افتتاح ملعب الميناء الدولي الذي سيحتضن مباريات المجموعة الثانية التي تضم منتخبات الإمارات والبحرين والكويت وقطر، على فقرات عدة، منها تقديم نبذة عن تاريخ وحاضر مدينة البصرة بأسلوب مسرحي مشوق، وتكريم رواد ونجوم كرة القدم البصرية، وإقامة مباراة ودية بين فريقي الميناء وشقيقه الكويت الكويتي، والتي انتهت بفوز الأخير بهدفين لهدف.

وفيما يحتضن ملعب الميناء الدولي مباريات المجموعة الثانية، أيضاً ستقام مباريات المجموعة الأولى في البطولة على ملعب البصرة الدولي، والذي يتسع لأكثر من 65 ألف متفرج، وتضم منتخبات العراق والسعودية وعُمان واليمن.

ورغم مشاعر الفرح التي سادت أجواء حفل افتتاح ملعب الميناء الدولي، إلا أن بعض الهفوات ظهرت في سياق تنفيذ فقرات برنامج الحفل، وهو ما اعتبره الكثيرون أمراً ضرورياً للمعالجة قبل الانطلاقة الرسمية لمباريات وأحداث خليجي 25 في 6 يناير المقبل، خصوصاً ما يتعلق بجودة إنارة الملعب، وضبط حركة الأشخاص المنفذين لبعض المهام بعيداً عن صناعة أي حالة إرباك لضيوف البطولة.

وفي إجراء عاجل لمعالجة تلك الهفوات، عقد عدنان درجال، رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم، اجتماعاً مهماً مع المعنيين في الشركة المنفذة لملعب الميناء، لمناقشة ما يتعلق بجودة الإنارة، ووضع الحلول الجذرية لعدم تكرار ما حدث في حفل الافتتاح عند استضافة مباريات المجموعة الثانية لخليجي 25، حيث قدمت الشركة المنفذة لأعمال الملعب، تعهداً بمعالجة الهفوات، والعمل جدياً على عدم تكرارها خلال مباريات البطولة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا