تكنولوجيا / اليوم السابع

تقليص عدد أيام معرض CES بسبب مخاوف Omicron

قال منظم معرض التكنولوجيا والأدوات العالمي إن CES سينتهي الآن قبل يوم من الموعد المخطط له، وذلك بعد أن انسحبت شركات من بينها Amazon.com Inc أمازون وGM  من حضور حدث لاس فيجاس شخصيًا بسبب مخاوف Omicron.

 

وقالت منظمة تكنولوجيا المستهلك (CTA) المنظمة للحدث أمس الجمعة: "تم اتخاذ هذه الخطوة كإجراء أمان إضافي لبروتوكولات الصحة الحالية التي تم وضعها في CES" ، معلنة أن الحدث سينتهي الآن في 7 يناير، وأدى انتشار متغير Omicron القابل للانتقال إلى قفزة حادة في إصابات COVID-19 في جميع أنحاء العالم ، مما جعل الكثيرين يعيدون النظر في خطط سفرهم ويؤدي إلى إلغاء الآلاف من الرحلات الجوية.

 

وتضاعف عدد حالات COVID-19 الجديدة في الولايات المتحدة في ثمانية أيام إلى مستوى قياسي بلغ 329000 حالة في اليوم في المتوسط ​​، وفقًا لإحصاء رويترز، ومع ظهور مخاوف بشأن المتغير الجديد ، انسحبت العديد من الشركات من التقديم شخصيًا في الحدث ، المخطط له فعليًا وشخصيًا ، والذي يبدأ في 5 يناير مع أكثر من 2200 عارض.

 

وخلال الأيام القليلة الماضية ، قامت مجموعة من الشركات بما في ذلك Advanced Micro Devices و Proctor & Gamble وAlphabet Inc's Google و Meta Platforms الشركة الأم لفيس بوك بإسقاط خططها الشخصية، فيما صرحت شركة Sony Electronics التابعة لمجموعة Sony بأنها سيكون لديها عدد محدود من الموظفين والحضور في هذا الحدث.

 

وسيُطلب من جميع الحاضرين في لاس فيجاس أن يتم تطعيمهم بالكامل، وسيتم أيضًا توفير مجموعات اختبار COVID-19 في المكان ، وفقًا لبيان CTA.

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا