الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

قصة فشل إطلاق صاروخ "Super Strypi" فى مثل هذا اليوم

هل تعلم أنه في 4 نوفمبر من عام 2015، خططت القوات الجوية الأمريكية لإطلاق صاروخ تجريبي للأقمار الصناعية الصغيرة من مرفق الصواريخ في المحيط الهادئ قبالة باركينج ساندز، كاواي بهاواي، لكن لم يسر الإطلاق وفقًا للخطة.

ووفقًا لما ذكره موقع "Space"، فإنه من أجل هذه المهمة، التي كان سلاح الجو يختبر بها صاروخ Super Strypi، استخدم الصاروخ سكة حديدية للمساعدة في الإقلاع الساعة 9:45 مساءً، بالتوقيت المحلي في هاواي، حيث غادر الأرض، لكن الصاروخ سرعان ما خرج عن السيطرة.

عندما تحطم الصاروخ، دمر جميع الأقمار الصناعية الصغيرة التي كانت على متنه، وكان من المحتمل وجود مشكلة في محرك المرحلة الأولى.

فقدت البعثة 13 قمرًا صناعيًا صغيرًا يعرف باسم مكعبات Cubesat، الذى يعد خيارًا شائعًا لمهمات الفضاء، لأنه صغير ورخيص، وغالبًا ما يعمل في أسراب.

كما أنه بعد الفشل في إطلاق هذه المجموعة من المكعبات ، لم يتعاف برنامج Super Strypi أبدًا من فشله ، ولم تحاول القوات الجوية إطلاق واحدة أخرى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا