صحة ومرأة / اليوم السابع

أستاذ اقتصاد: نقطة ضعف الاتحاد الأوروبى اعتماده على الغاز الروسى

قال الدكتور أحمد عبود أستاذ الاقتصاد وإدارة المالية، إن الاتحاد الأوروبى فى أزمة خاصة بعد اقتراب فصل الشتاء واستمرار إعلان روسيا حرب الطاقة من أجل تخفيض العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها، حيث أعلنت روسيا توقف مد خط الغاز نورد ستريم 1 حتى إشعار آخر.

 

وأضاف الدكتور أحمد عبود، خلال اتصال هاتفى بقناة "إكسترا نيوز"، أن توقف إمداد الغاز لأوروبا أدى إلى ارتفاع أسعار الطاقة 4 أضعاف مما أثر على المواطنين فى ارتفاع أسعار فواتير الغاز والكهرباء، كما نشهد تفاوت فى الاعتماد على الغاز الروسى، حيث إنه ليس هناك بديل للغاز الروسى وتوقفه سيجعل هناك مشكلة تواجه الاتحاد الأوروبى.

 

وأشار إلى أن الأزمة ليست مؤقتة والاتحاد اتجه إلى البحث عن بديل دائم للطاقة والاستغناء عن الغاز الروسى لكن هذا يحتاج وقتا وترتيبات وهو ليس بالأمر السهل، واعتماده على الغاز الروسى هو نقطة ضعفه، موضحا أن معدل الصناعات والإنتاج انخفض فى أوروبا مع زيادة التضخم.

 

وأكد أن قطع إمدادات الغاز الروسية على دول الاتحاد سيؤثر عليها بالسلب وروسيا كذلك ستتأثر لأنها تعانى اقتصاديا، بسبب الحصار الاقتصادى واتجاهها إلى استخدام الغاز من أجل تخفيض العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا